بيروت - لبنان 2019/10/15 م الموافق 1441/02/15 هـ

السعودية جاهزة للوفاء باحتياجات النفط

الملك سلمان مترئساً جلسة مجلس الوزراء السعودي (واس)
حجم الخط

أكد مجلس الوزراء السعودي خلال جلسته التي ترأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، أمس في قصر اليمامة بالرياض، على ما أكدته المملكة خلال المشاركة في أسبوع الطاقة الروسي المنعقد في موسكو، من جاهزيتها للوفاء باحتياجات العالم من النفط، وذلك بعد الجهود الاستثنائية التي بُذلت لاستعادة قدرتها لإمداد الأسواق خلال 72 ساعة من الاعتداء الارهابي على منشأتي خريص وبقيق، مما يعزز مكانة المملكة بصفتها مصدر النفط الموثوق والآمن والأكثر استقلالاً، وكذلك سعي المملكة لتأسيس علاقات مع دول «أوبك» ومن خارجها لتحقيق الاستقرار الدائم لأسواق النفط والنفع للمنتجين والمستهلكين والصناعة النفطية، وجذب الاستثمارات، وتحقيق الاستقرار للنظام المالي، لتمكين الاقتصاد العالمي من النمو والازدهار.

وفي مستهل الجلسة، أطلع خادم الحرمين الشريفين، المجلس، على نتائج المباحثات الرسمية التي عقدها مع رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، ورئيس مجلس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، وما جرى خلالها من استعراض للعلاقات بين البلدين والشعبين، وسبل تعزيز وتطوير التعاون الثنائي في مختلف المجالات.

وأوضح وزير الإعلام تركي الشبانة، أن مجلس الوزراء استعرض جملة من التقارير حول مجريات الأحداث، ومستجداتها في المنطقة والعالم، مشيراً إلى ما ورد في البيان الختامي للاجتماع الاستثنائي الرابع للجنة العسكرية العليا لرؤساء الأركان العامة للقوات المسلحة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي عقد بمدينة الرياض، للتشاور بشأن التهديدات والأوضاع الإقليمية الحالية، لتحقيق مزيد من التنسيق العسكري الخليجي المشترك، من تأكيد جاهزية القوات المسلحة بدول المجلس مجتمعة للتصدي لأي تهديدات أو هجمات إرهابية، وإدانة للاعتداءات التخريبية الأخيرة التي تعرضت لها المملكة، وانتهاك أجواء بعض دول المجلس لتنفيذها، والاعتداءات على ناقلات النفط وتهديد حرية الملاحة البحرية.

وقرر مجلس الوزراء، خلال جلسته، الموافقة على مشروع ميثاق التعاون بين الدول المنتجة للنفط، وقيام وزير الطاقة ـ أو من ينيبه ـ بتوقيع إعلان مشروع ميثاق التعاون بين الدول المنتجة للنفط مع نظيره من الجانب الروسي.

كما قرر المجلس تفويض وزير الطاقة ـ أو من ينيبه ـ بالتباحث مع الجانب الروسي في شأن مشروع بروتوكول للتعاون بين وزارة الطاقة في السعودية ووزارة الطاقة في روسيا الاتحادية.

(واس - العربية نت)








أخبار ذات صلة

جريدة اللواء 15-10-2019
أبو فاعور وحمادة وشهيب ومشاركون في مسيرة «التقدمي» تصوير: ( طلال سلمان )
باسيل يُفجِّر مجلس الوزراء.. و«المزايدة المسيحية» تصيب الموازنة!
أهداف مواقف باسيل التصعيدية بعد لقائه المطوّل مع نصر الله