بيروت - لبنان 2020/04/04 م الموافق 1441/08/10 هـ

تجدد المواجهات في بغداد واستهداف المتظاهرين ببنادق الصيد

عراقي يحمل علم بلاده في مواجهة عناصر من قوات الأمن في بغداد (أ ف ب)
حجم الخط

تجددت الاشتباكات بين القوى الأمنية والمتظاهرين أمس في المنطقة المحصورة بين نفق التحرير وساحة الخلاني وسط بغداد لليوم السادس على التوالي فيما أكدت وسائل إعلام محلية وقوع 6 حالات اختناق وإصابة في صفوف المحتجين جراء استخدام القنابل المسيلة للدموع وبنادق الصيد.

ومساء أمس الاول، تجددت الصدامات أيضاً قرب نفق التحرير من جهة الخلاني وسط العاصمة العراقية، وأفيد عن رمي عناصر مكافحة الشغب «لقنابل المولوتوف»، واستخدام سلاح الصيد، في حين أعلنت مصادر طبية إصابة سبعة متظاهرين بحالات اختناق بالقرب من ساحة الخلاني، إثر إطلاق القوى الأمنية لقنابل الغاز المسيل للدموع.

وأتت اشتباكات أمس بالتزامن مع تحذير أطلقته بعثة الأمم المتحدة في العراق، داعية إلى حماية المتظاهرين.

كما اعتبرت أن الاستخدام المفرط للقوة و»الجماعات المسلحة الغامضة» يبعثان على القلق، داعية السلطات العراقية لوقف استخدام القوة ومحاسبة المسؤولين عن ذلك.

وجددت دعوتها لحماية المتظاهرين السلميين، مدينة استهدافهم ببنادق الصيد، ومشيرة إلى تلقيها تقارير موثوقة عن استهداف المحتجين ببنادق الصيد في 14 و15 و16 شباط الجاري.

إلى ذلك، شهدت مدينة النجف، أمس، مسيرة حاشدة للمعتصمين الذين هتفوا «بالروح بالدم نفديك يا عراق».

وفي كربلاء جنوب بغداد، خرج منتسبو العتبات صباح الاثنين بمسيرة مؤيدة للتظاهرات، ولمطالب المحتجين في المدينة.

على الصعيد السياسي، قالت مصادر نيابية، أمس، أن رئيس الوزراء العراقي المكلف محمد توفيق علاوي، سيعلن على الأرجح عن تشكيلة الحكومة الجديدة نهاية الأسبوع الحالي أو مطلع الأسبوع المقبل.

جاء ذلك، عقب انتهاء الاجتماع الذي جمع علاوي مع قادة الكتل السياسية في البلاد، لبحث أسماء الوزراء المرشحين في الحكومة الجديدة.

وذكر مصدر نيابي لوكالة الأنباء العراقية (واع ) أن «رئيس الوزراء المكلف عقد اجتماعاً موسعاً مع قادة الكتل السياسية في إطار مباحثاته لاستكمال كابينته الوزارية وتقديمها لمجلس النواب للتصويت عليها».

وأضاف المصدر أن «الكابينة الوزارية من المرجح تقديمها نهاية الأسبوع الجاري أو مطلع الأسبوع المقبل».

وأعلن علاوي في وقت سابق عن طرح تشكيلته الوزارية على مجلس النواب العراقي خلال الأسبوع الحالي.

وقال علاوي، في تغريدة على حسابه في تويتر: «اقتربنا من تحقيق إنجاز تاريخي يتمثل بإكمال كابينة وزارية مستقلة من الأكفاء والنزيهين من دون تدخل أي طرف سياسي».

وأضاف: «سنطرح أسماء هذه الكابينة، خلال الأسبوع الحالي، بعيدا عن الشائعات والتسريبات، ونأمل استجابة أعضاء مجلس النواب والتصويت عليها من أجل البدء بتنفيذ مطالب الشعب».

وكان رئيس الجمهورية برهم صالح قد كلّف محمد توفيق علاوي بتشكيل الحكومة الجديدة.

وتعهد رئيس الوزراء المكلف بتشكيل حكومة تمثل جميع الأطياف ورفض مرشحي الأحزاب، كما تعهّد بمحاربة الفساد وتوفير فرص العمل وحلّ اللجان الاقتصادية للفصائل السياسية.

(وكالات)



أخبار ذات صلة

النصر السعودي يهاجم الاتحاد الاسيوي لتجاهله سعيد العويران
نيمار يضحي مالياً لأجل العودة الى برشلونة
أعلنت مستشفى بشري الحكومي، في بيان، أن عدد الحالات الايجابية [...]