بيروت - لبنان 2020/10/28 م الموافق 1442/03/11 هـ

رئيس الجزائر يطالب فرنسا بـ «أرشيف البلاد ورفات الجنود والاعتراف بالجرائم»

حجم الخط

وصف الرئيس الجزائريّ عبد المجيد تبون، خطوة إعادة فرنسالرفات شهداء المقاومة بـ "الصغيرة"، مؤكدًا أنّه يتعين عليها أن تعيد المزيد وتعترف بجرائمها.

تبون وفيمقابلةمع وسائل إعلام جزائريّة أضاف: "لا نريد أن تتوقف تلك الخطوة الصغيرة"، مشددًا على أنّه"لا بدّ من الاعتراف ببعض الجرائم الاستعماريّة التي ارتكبت في حقّ الجزائر والجزائريين"، وقال في هذا الصدد إنّ "من يستهدفوننا من لوبيات فرنسا فليعلموا بأنّنا لن نتراجع شبرًا واحدًا عن سيادتنا".

كما أشار الرئيس الجزائريّ إلى وجود "لوبي فرنسيّ يحاول تعكير العلاقة مع باريس، وأنّ هذا اللوبي الفرنسي يستغلّ منظمات غير حكومية في التعكير"، مؤكدًا أنّ الأرشيف الجزائريّ الموجود في فرنسا يجب أن يُعاد إلى الجزائر.

المصدر: قناة "النهار" الجزائريّة



أخبار ذات صلة

انتهاء جلسة مفاوضات ترسيم الحدود البحرية في الناقورة
زيدان فخور بلاعبي ريال مدريد رغم تذيلهم مجموعتهم اوروبيًا
المبعوث الخاص للرئيس الروسي أكد بعد لقائه الرئيس عون وقوف [...]