بيروت - لبنان 2020/09/21 م الموافق 1442/02/03 هـ

عداد كورونا في سوريا يرتفع.. سجن وغرامة لمخافي حظر التجوال

حجم الخط

أعلنت وزارة الصحة تسجيل اصابة جديدة اليوم بفيروس كورونا ليرتفع إجمالي عدد الإصابات بالفيروس في سورية إلى 5.

وأوضحت الوزارة في بيان أن الشخص المصاب كان قد وصل من الخارج منذ عدة أيام وتم حجره مباشرة وتبين اليوم أنه يحمل الفيروس.

وأعلنت وزارة الصحة في وقت سابق اليوم تسجيل ثلاث حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا في سورية، وأشارت إلى أن الحالات الثلاث هم من المجموعة التي كان قد تم وضعها بالحجر الصحي في الدوير الأسبوع الماضي.

وفي تصريح لـه أكد معاون وزير الصحة أحمد خليفاوي أن الأشخاص المصابين سيبقون في مركز الحجر الصحي مع متابعة حالتهم الصحية وإجراء مسحات لاحقة إلى أن تعطى التحاليل المخبرية نتائج سلبية.

ولفت إلى أن الأشخاص الموجودين في مركز الحجر والذين كانت نتائج التحاليل المخبرية للمسحات المأخوذة منهم سلبية يتم تخريجهم من المركز ووضعهم في حجر منزلي مع متابعتهم من قبل عناصر المنطقة الصحية التي يوجدون فيها.

عقوبة
ذكرت السلطات القضائية السورية أن كل من يخالف نظام حظر التجوال المفروض من قبل الحكومة لمنع انتشار فيروس كورونا قد يتعرض لعقوبة الحبس لمدة 10 أيام أو غرامة مالية تصل لألفي ليرة.

وأوضح المحامي العام بريف دمشق، إبراهيم عبد القادر، في تصريح لصحيفة "الوطن"، أن عقوبة من يكسر حظر التجوال الجزئي التي فرضته الحكومة أمس الثلاثاء من الممكن أن تصل إلى 10 أيام حبس في السجن أو غرامة تصل إلى ألفي ليرة باعتبار أنها تسمى مخالفات أوامر إدارية.

وأوضح أن الشرطة ستنظم ضبطا بحق المخالف ومن ثم سيتم تحويله إلى النيابة العامة وهنا يتم تحريك الادعاء بحقه ليحاكم أمام محكمة صلح الجزاء أو إخلاء سبيله، مشيرا إلى أن الغرامات المالية التي كانت في قانون العقوبات تم تعديلها، لتصبح غرامة هذه العقوبة لا تقل عن ألفي ليرة بعدما كانت 100 ليرة.

وسيدخل حظر التجوال الجزئي حيز التنفيذ مساء اليوم الأربعاء وسيستمر يوميا من الساعة 18:00 مساء وحتى 09:00 صباحا، وهو يأتي ضمن حزمة الإجراءات التي اتخذتها الحكومة السورية للوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد.

المصدر: وكالة سانا


أخبار ذات صلة

بعد التطبيع.. حاخام يهوديّ ينفخ الشوفار في دبي في رأس [...]
التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من خلدة باتجاه انفاق المطار
تحذير عالمي.. إما التحرك سريعًا وإلا هلكت البشرية