بيروت - لبنان 2019/10/16 م الموافق 1441/02/16 هـ

لبنان يحتفل بعيد قوى الأمن الداخلي في التاسع من حزيران

حجم الخط

لبنان يحتفل – كل لبنان – بهذا العيد فتعزف له الاناشيد وترقص على قيثارة المجد.

منذ توليه قيادة قوى الامن الداخلي عمل اللواء عماد عثمان بصمت واخلاص.

والحق يقال درع الوطن والوفاق الوطني والسلم الاهلي صار السد المنيع –.

نتذكر شهداء قوى الامن الداخلي الذين ماتوا ليحيا الوطن تهلل لمن اقسم اليمين على صون الوطن عندما نعرض تاريخهم البطولي تجدهم الدماء الزكية على مذابح الشهادة ويا لها من شهادة.

انهم متأهبون لكل حادث – انهم مؤتمنون على وصايا الولاء لوطنهم لبنان تاريخهم حافل بالبطولات.

قوى الامن الداخلي هي المدرسة المثالية والانضباطية والمناقبية. عاهدت النفس على ان تتواصل باستمرار مع كل مواطن لبناني في رحاب قوى الامن الداخلي انها التنشئة الوطنية بأبها معانيها ، سيكونون بمنأى عن الطائفية والحزبية.

عندما يصدرون الاوامر يهبوا كالاسود لفرض الامن والتصدي لكل المتطاولين على سيادة الوطن.

انهم العين الساهرة على الوطن الذي يتخبط بألازمات وشعارهم الابدي الامن فوق كل اعتبار هذا هو عين الصواب.

واللواء عماد عثمان ثبت الكيان وبسط سلطة الدولة التراب الوطني وحارب المخلي بالامن وزارعي الفتن والكراهية وبؤر الفساد.

سعادة اللواء دائما نحوالعطاء وسيما بكل جدارة عن امن وراحة مواطنيه.

التحية لكم وصولجان العز مرفوع دائماً على هامته.








أخبار ذات صلة

دراسة جديدة تكشف تأثير "التاريخ العائلي" على خصوبة الرجال!
تعرف على شعوب العالم الأكثر إدمانا للسوشيال ميديا.. الفلبين فى [...]
تغيير موعد أول رحلة فضائية نسائية والسبب!