بيروت - لبنان 2021/04/11 م الموافق 1442/08/28 هـ

الدجاجة بالدجاجة.. والبادي أظلم

حجم الخط

بعيدا عن الصورة السوريالية للفتى الجنوبي اللي هربت دجاجته الى داخل المنطقة المحتلة وتمسك باستردادها، يبقى الأساس أن لا تحصل أزمة دجاج في لبنان، بالمنطق العام الدجاجة بتبيض وممكن تتحول لأكتر من دجاجة مع الوقت.

نحنا خايفين على دجاجتنا، مش يمكن شي ديك ببلاد العدو يعشقها ويتزوجها ويصير عندها جنسية اسرائيلية، بعدين نحنا ما منقبل بالتطبيع حتى لدواجننا.

المطلوب اليوم وبالحاح خطف دجاجة اسرائيلية والقيام بعملية تبادل، الدجاجة بالدجاجة والبادي أظلم.


أخبار ذات صلة

البابا فرنسيس: إنَّ الرحمة تصبح ملموسة، وقربًا، وخدمة، وانتباهًا للأشخاص [...]
أردوغان: نريد أن تحل روسيا وأوكرانيا خلافاتهما عبر المفاوضات في [...]
معوّض نعى العلامة الأمين: خسر لبنان رمزاً من رموز الاعتدال