بيروت - لبنان 2021/04/11 م الموافق 1442/08/28 هـ

العدو الغاشم.. رسم الحدود وفرقنا بريحة طيبة

حجم الخط

رح نتجرع السم بوكرا ونجلس مع العدو وجها لوجه، حتى نرسم الحدود معه، كتار من اللبنانية مصابين بخيبة أمل، لأن القدر اراد لإلنا نعيش هاللحظة المسمة.

بس يا عدو ماتاخد وجه، صدقني ما منحبك، صدقني ما مننسى مجازرك، ومشهد أطفال قانا ومجازر فلسطين مش رح يغادروا مخيلتنا.

يا عدو اوعى تحاول تعمل تطبيع معنا، ممكن كل الدني تعترف فيك الا نحنا، ماتاخد وجه كتير وتصدق حالك، غير مرغوب فيك بأرضنا، حنرسم الحدود معك ومن بعدها، فرقنا بريحة طيبة.


أخبار ذات صلة

أفاد مندوب "الوكالة الوطنية للاعلام" أن محطات المحروقات في منطقة [...]
"جيروزاليم بوست": الحادث في منشأة نطنز الإيرانية كبير جداً
بلينكن لشبكة NBC: هناك مجالات للتوافق مع روسيا كما هو [...]