بيروت - لبنان 2021/04/11 م الموافق 1442/08/28 هـ

المواطن والرصيف.. "حكاية حرام"

حجم الخط

أهم جملة بتسمعها انت وماشي بنص الشارع، مرات بتهديد ومرات بنصيحة "امشي عالرصيف"، بكل ثقة بينصحوك بهالنصيحة، بس ما ادراكم ما الرصيف في لبنان، صار مخصص لكل شي الا لمشي المواطن.

في الرصيف بتلاقي تجمع شباب الحي، و"نفيخة الاراجيل"، مؤتمر نسائي لتركيب المقلة، واكتر من هيك في الرصيف بتلاقي صندوق تفاح للخضرجي، نباريش السنكري، بقايا خاروف اللحام، والمشكلة الأكبر لمن يعانون البدانة ممكن الرصيف ما يساعن.

لا تقلولنا امشوا عالرصيف ببلد ما في نظام، كل شي بهالبلد فايت ببعضوا، ماتستغربوا تصير السيارة تمشي عالرصيف، والمواطن يمشي بنص طريق.


أخبار ذات صلة

أزمة خبز في الهرمل والبقاع الشمالي
الرئيس اليمني: توجد تضحيات كبيرة لوضع حد لنقل التجربة الإيرانية [...]
الطبش: خرق الدستور يتم على يد من اؤتمن على حمايته