بيروت - لبنان 2021/04/11 م الموافق 1442/08/28 هـ

الى سماحة السيد.. أنا "مقاوم" بس "جوعان"

حجم الخط

الى سماحة السيد، اخاطبك من القلب أنا المواطن اللبناني الذي أبهرته المقاومة القوية ضد العدو وأنجازاتها في كل قرية جنوبية، وصرخ من الفرح حينما كان "صاروخكم المبارك" يدمر بارجة العدو، يومها كل الشعب اللبناني، حتى الذين لا يؤيدوك في السياسة يصرخون بعفوية "لبيك يا نصرالله".

ولكن اسمح لي يا سماحة السيد والدولار يرتفع بجنون والاسعار تلتهب، والناس عاجزة عن اطعام اطفالها، أن أستحلفك بروح هادي الذي كانت شهادته غالية على الجميع، كيف باستطاعة المواطن أن يكمل مشوار الانتصارات وهو مهزوم امام لقمة العيش، وغير قادر على الحياة الكريمة، هل يكفي الانتصار على العدو لصمود الناس وقدرتهم على البقاء.

يا سماحة السيد كلنا ندرك أهمية المقاومة ودورها في صد العدوان، ولكن يا سماحة السيد عدوان الفساد وهدر المال العام والبطالة، وعدوان المال الذي نُهب والتسول أمام المصارف من سيساعدنا على الوقوف في وجهه، من سيقف الى جانب المواطن المسكين في لقمة عيشه.

استحلفك بالله يا سيد، ان تقف مع الناس الموجوعة والى جانبها، أنت الوحيد اليوم القادر على بلسمة جراح الناس التي لم تعد قادرة على تحمل اطماع السياسيين وجشعهم للسلطة التي تخطت كل حدود.

غدا يا سيد، ستنزل الناس الى الشارع ستعلن عن وجعها، وتتأمل منك أن تكون الى جانبها، من حق الناس أيضا ان تقاوم من يقف في وجه مستقبلها.



أخبار ذات صلة

أ.ف.ب: وزير الخارجية الأميركي يحذر من "عواقب" في حال وقوع [...]
بلينكن لشبكة NBC: طالبان يمكن أن تحصل على دعم دولي [...]
بلينكن: عدم تعاون الصين في بداية جائحة كورونا جعل تفشّي [...]