بيروت - لبنان 2021/04/11 م الموافق 1442/08/28 هـ

بريستول.. سامحنا

حجم الخط

كل ما بدنا نروح على شارع الحمرا، كنا نقول للشوفير بكل ثقة "عالبريستول"، كانت كل الناس تعرف هالاوتيل الموجود بأول شارع الحمرا، كان كلو حياة سياسة ثقافة فن اقتصاد،ومعظم الصحافيين يكون عندن تغطيات لنشاطات داخل الاوتيل، ولكن "بلحظة كورونا" وغير كورونا، كل شي انتهى وانضم البريستول للمودكا والويمبي والبيكاديللي والالدورادووالسارولا، وغيرها من الأمكنة اللي ما رح تنمحي من ذاكرتنا، لكنها بطلت موجودة على أرض الواقع.


عذرا بريستول، سامحنا المشوار انتهى، لبنان اللي منحبه عمبزول، دنيتنا كلها تغيرت، وجعنا عمبزيد، والمشكلة انو الحكام اللي عنا بعدها "حساباتن مصرفية"، مش عميسألوا الا عن مصالحهم الضيقة، كرمال هيك هيدي نهايتك ونهايتنا.


سامحنا بريستول، يبدو مش زمنك ولا زمننا، كل شي عم يتغير، وصلنا لمفترق طرق، كنا أمام خيارين، او منوقع او منكفي.


يبدو انو قررنا نوقع، بريستول.. سامحنا.



أخبار ذات صلة

أردوغان: نريد أن تحل روسيا وأوكرانيا خلافاتهما عبر المفاوضات في [...]
معوّض نعى العلامة الأمين: خسر لبنان رمزاً من رموز الاعتدال
مساعد وزير الخارجية الإيرانية: لن نوقف حاليا إجراءاتنا بتخصيب اليورانيوم [...]