بيروت - لبنان 2021/04/11 م الموافق 1442/08/28 هـ

رومانسية القهر والذل.. شو صعبة العيشة فيك يا لبنان

حجم الخط

في لبنان حتى القهر والذل له طعم خاص، بتناضل حتى تشوف اللمبة مضواية، بتواجه الظلام والعتمة، بتتفركش عالأرض بتحس حالك عمتعمل رياضة.

الطريق بتقطع قدامك، لغاية في نفس متظاهر، بتقعد بتنطر بتروح مواعيدك بتوصل بتلاقي صاحب الموعد نساك، بترجع بتكافح تتاخد موعد تاني.

انت ورايح عشغلك بشوفك حرامي بيعترضك، وبصير اللي بصير، بتوصل عشغلك موتر، وبساقب المدير كمان موتر، توتر عتوتر يومك بكون سعيد.

بتوصل عبيتك، بتكون المدام محضرتلك ليستة بالغراض، كل الفرح بقبضك للمعاش بطير، واللي بيفرح من بعدك الدكنجي اللي بالمحل والفران واللحام، والكهربجي اللي عملك انجاز بتصليح الغسالة.

كل هالمشاهد حلقة من مسلسل يوميات مواطن عايش بلبنان، والمسلسل ما بينتهي، وفي نهاية المطاف المسؤول بيسأل نفس اسئلتك، وهيدا المضحك المبكي.



أخبار ذات صلة

الجميّل: ما حصل مع الممثل اسعد رشدان غير مقبول بكل [...]
أزمة خبز في الهرمل والبقاع الشمالي
الرئيس اليمني: توجد تضحيات كبيرة لوضع حد لنقل التجربة الإيرانية [...]