بيروت - لبنان 2021/04/11 م الموافق 1442/08/28 هـ

سيدي الفران.. لا لحم ولا عجين

حجم الخط

اللحم بعجين بح، تم الطلاق لا لحم ولا عجين، مش رح تاكلوا عن روح المرحوم، رح يستمر الوضع "شم ولا تدوق"، فالسيد الفران ما حدا قدو، عجينتو صارت عمبتحلق بالعالي، كلو لأن عند دولتنا خلصوا المصريات وما بقى في دعم.

يمكن الفران بعد فترة يصير وجه تلفزيوني، ننطر مواقفو وكلامو وانطباعتو، رح نطلب رضاه مش بس منقوشتو وعجينتو، رح يصير هوي المرجع، ورح تصير معظم الافران في المناطق الارستقراطية.

عذرا سيدي الفران، تفرقوا العشاق، لا لحم ولا عجين ولا من يعجنون، وبعد الحبل عالجرار.


أخبار ذات صلة

أ.ف.ب: وزير الخارجية الأميركي يحذر من "عواقب" في حال وقوع [...]
بلينكن لشبكة NBC: طالبان يمكن أن تحصل على دعم دولي [...]
بلينكن: عدم تعاون الصين في بداية جائحة كورونا جعل تفشّي [...]