بيروت - لبنان 2019/06/20 م الموافق 1440/10/16 هـ

شمس "الشعانين" تُشرق على الطفولة المتألمة في مستشفى جبيل!

حجم الخط

في مستشفى سيدة المعونات في جبيل، لبس الأطفال المرضى ثوبَ الفرح والرجاء وتناسَوا  ثوب الألم.
 
 
حملوا  المَصْلَ وآلات الأوكسيجين كما سعفَ النخيل والشموع.
 
 
 
 
 
إنه أحد الشعانين.. فرح الطفولة بدخول المخلص يسوع المسيح إلى مدينة أورشليم.

حديثو الولادة شاركوا أيضًا في هذا العيد، في مشهدٍ مؤثر، بحضور الطاقم الطبي وأهل الأطفال.
 
 
 

حملوا الشموع وهمّوا يطوفون داخل أروقة المستشفى مرددين "هوشعنا في العلى مبارك الآتي باسم الرب".

وجوههم تُشعّ من نوره و سعادةُ الأطفال المتألّمين لا توصف.

هذا واحتفل بقداس الشعانين مدير عام المستشفى الأب وسام الخوري وعاونه المرشد الروحي الأب فرج خوري.
 
 
 
 

 
 


أخبار ذات صلة

فياض لـ"ال بي سي": نستطيع من الناحية القانونية ان نقر [...]
محاولات فرنسية لتخفيف التوتر بين طهران وواشنطن
لجنة المال تقر موازنة رئاسة الحكومة