بيروت - لبنان 2021/04/11 م الموافق 1442/08/28 هـ

عن جد.. الدنيا هيك وهيك

حجم الخط

يمكن مسلسل الدنيا هيك اللي معظمنا شاهدوا وتابعوا حلقاتوا الشيقة، واعجب بالشخصيات من المختار الى زمرد لـ عزيز السلمنكي الى بلبل وكوكو والدرواندي والست وردة، وكتير من الشخصيات العظيمة، من اهم مسلسلات "صنع في لبنان".

اليوم كتير منتذكر هالمسلسل، لأن كل مايصير معنا شي، ان عالمستوى الجماعي او الفردي، منعزي حالنا بالأخر بجملة "الدنيا هيك".

مع انو كلنا منعرف، انو مش سبب اخفاقنا دايما لأنو الدنيا هيك، مرات عمنفشل لأن "نحنا هيك" عمبكون الخطأ فينا، فنحنا دوما عايشين تحت ضغط سؤال جوهري، هل نحنا مسيرين ام مخيرين؟ واحيانا الحياة بتعطينا اجابات من هون وهون، وبيبقى لكل موقف معانيه واشاراتو.

وأخيرا نشالله بالايام اللي جايي تكون "الدنيا هيك" بالمعنى الاجابي.



أخبار ذات صلة

النائب المستقيل ميشال معوض: خسر لبنان برحيل الامين وجها من [...]
النيابة العامة المصرية عن حادث قطاري سوهاج: التحقيقات أظهرت تعاطي [...]
صندوق النقد الدولي يحذر من أن التوزيع غير المتكافئ للقاحات [...]