بيروت - لبنان 2020/10/27 م الموافق 1442/03/10 هـ

نشالله تستقبلنا جهنم.. يا فخامة الرئيس

حجم الخط

فعلا يا فخامة الرئيس في طريقنا لجهنم اذا لم تنجح الوساطات، واساسا اللي عايشينو في هذا البلد "يا محلا جهنم" عمندفع ثمن الأنانية اللي عميتحلى فيها كل السياسيين.

يا صاحب الفخامة البلد مش رح يكمل اذا استمرت الاوضاع على ما هيي عليه، اذا ما تنازلوا الشباب كلن، رح يخسروا "كلن يعني كلن".

امنا الحنون فرنسا حبت تشيلنا من المغطس اللي نحنا فيه، بس الظاهر نحنا منحب نضل غاطسين غاطسين الى اعمق الأعماق.

امامنا ايام حاسمة يا منحل الأوضاع يا مننحل ومنتهي وساعتها مش رح يفيدنا كل الحقائب.



أخبار ذات صلة

صراع أذربيجان - أرمينيا.. وساطة ايرانية تبدأ بجولة اقليمية
الشرطة الفرنسية تغلق المنافذ المؤدية إلى قوس النصر بعد إنذار [...]
ابراهيم استقبل رئيس وزراء البانيا ووزير الداخلية