بيروت - لبنان 2020/04/03 م الموافق 1441/08/09 هـ

بعد علمها بأنها مصابة بكورونا.. ممرضة تنتحر لـ«شعورها بالذنب»

حجم الخط

انتحرت ممرضة إيطالية لشعورها بالذنب بعدما علمت أنها أصيبت بفيروس «كورونا»، حيث اعتقدت أنها نقلت الفيروس إلى آخرين خلال عملها في مستشفى بمنطقة لومباردي، بؤرة انتشار المرض في إيطاليا.

ووفقا لما نقلته صحيفة «صن» البريطانية عن الاتحاد الوطني للممرضات في إيطاليا، كانت دانييلا تريزي (34 عاماً) تعمل في وحدة العناية المركزة بمستشفى سان جيراردو في مدينة مونزا بمنطقة لومباردي، منذ 6 أسابيع، وعانت من الإجهاد بعد العمل لفترات طويلة، ولكنها أوقفت عن العمل منذ 10 مارس (آذار) بعدما أثبتت التحاليل إصابتها بـ«كورونا».

ونقلت «صن» عن صحيفة «المساجيرو» الإيطالية أن اتحاد الممرضات قوله إن الراحلة أصبحت قلقة للغاية خشية أنها نقلت الفيروس لآخرين، وأعرب الاتحاد عن «ألمه وخوفه من انتحار الزميلة الشابة»، وأكد أن أعضاء الاتحاد البالغ عددهم 450 ألف شخص سيلتفون حول أسرة الراحلة.

وتجاوز عدد الوفيات الناجم عن كورونا في إيطاليا بالفعل عدد الوفيات في الصين، التي خرج منها الفيروس.

ولفتت الصحيفة إلى أن الأطباء الإيطاليين حذروا من أن البلاد تواجه وضعا «كارثيا»، حيث أصيب أكثر من 2600 طبيب وممرض بـ«كورونا» وهو ما يزيد على 8 في المائة من إجمالي الحالات في إيطاليا.

وأوضحت أن هذا الرقم نشرته مؤسسة صحية إيطالية وقالت إن هذا العدد الضخم يظهر أن الإجراءات والمعدات الموجودة لتوفير الحماية للأطباء «غير كافية».

وتابعت الصحيفة أن الأطباء وصفوا المرضى الذين يكونون في العناية المركزة بأنهم يتركون من دون أدوات طبية أو ممرضين ليقوموا بعلاجهم بشكل صحيح.


أخبار ذات صلة

طائرات الشرق الأوسط بانتظار المساهمة بالعودة
إعادة المغتربين بين الحسابات السياسية والعوائق اللوجستية
دياب والحريري يشتريان الوقت... حتى الجولة المقبلة!
مرفأ بيروت بابٌ للفساد والإثراء الشخصي