بيروت - لبنان 2019/11/22 م الموافق 1441/03/24 هـ

لماذا تضخم رأس رائد الفضاء الإماراتي في المحطة الفضائية الدولية؟

حجم الخط

أكدت إيرينا لارينا، مديرة مختبر البروتيوميات في معهد مشكلات الطب الحيوي التابع لأكاديمية العلوم الروسية، على أن التغيرات الحاصلة في جسم رائد الفضاء هزاع المنصوري هي مسألة اعتيادية.

وكان رائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري، قد أعلن بعد وصوله إلى المحطة الفضائية الدولية، عن حصول تغيرات في جسمه وبالأخص تضخم رأسه وتغير حاسة الشم عنده. وقد اعتبرت الخبيرة إيرينا لارينا، هذه التغيرات ظاهرة اعتيادية.

وقالت لارينا في مقابلة مع "إذاعة موسكو"، "هذا شبيه بانتفاخ أنسجة وأعضاء الجسم الواقعة أعلى وسط الجسم، لأن السوائل بما فيها الدم تفقد الوزن في ظروف انعدام الجاذبية، حيث يظهر لدى الجميع شعور بالانفجار، والانتفاخ وتغير حاسة الشم لأن الغشاء المخاطي يتضخم قليلا".

كما أشارت لارينا، إلى أن رائد الفضاء بعد عودته إلى الأرض ستظهر لديه أحاسيس غير معتادة. على سبيل المثال، الدوخة، ضعف عضلي صعوبة الحفاظ على توازن الجسم. أي سيعود مختلفا بعض الشيء. مؤكدة على أن جميع هذه الأعراض هي ظاهرة اعتيادية لرواد الفضاء.

هذا ومن المقرر عودة أول رائد فضاء إماراتي إلى الأرض يوم الخميس 3 أكتوبر الجاري برفقة الروسي أليكسي أوفتشينين والأمريكي نيك هيغ.

المصدر: روسيا اليوم -  نوفوستي


 


أخبار ذات صلة

"عنزة" تقدّمت العرض العسكري للاستقلال عام 1946.. ما قصتها؟
الجزائر تدقّ المهراس رغم الاعتقالات.. رفضًا للانتخابات الرئاسيّة
وصول شعلة الاستقلال التي يحملها الثوار الى الكرنتينا۔