بيروت - لبنان 2019/11/22 م الموافق 1441/03/24 هـ

لم يعجبه موقع قصره التاريخي.. فشحنه بحراً! (فيديو)

حجم الخط

رحلة مميزة يقوم بها قصر ماريلاند الذي تم بناؤه في ستينيات القرن الماضي، وذلك عبر شحنه بحراً.

حيث تم نقل القصر التاريخي المصنوع من الطوب والذي بني حوالي عام 1760 من مدينة إيستون إلى كوينزتاونو على متن سفينة (مقطورة) في رحلة بحرية استثنائية.

وبعد أن كانت مسافة النقل التي تفصل بين المدينتين تبلغ ما يقارب 32 كيلومتراً عن طريق البر، إلا أن صاحب القصر الجديد فضّل نقله بحراً لتزيد مسافة النقل بين الوجهتين إلى 80 كيلومتراً أي ما يوازي 50 ميلاً بحرياً.


ويرجع سبب نقل القصر بحرياً إلى حجمه الكبير الذي يجعل من الصعوبة للغاية نقله على الطرقات العادية. حيث بيلغ وزن القصرنحو 400 طن.

وتم إعطاء اسم جديد للقصر ليصبح اسمه "منزل غالاوي". وذكرت صحيفة بالتيمور صن أن شخصاً قام بشراء القصر ثم قرر نقله ليصبح على واجهة بحرية في خطوة كلفته نحو مليون دولار.

المصدر: "يورو نيوز"


أخبار ذات صلة

بكين ترغب باتفاق تجاريّ مع واشنطن.. لكنّها لا تخشى الحرب [...]
مسيرة من جل الديب إلى ساحة الشهداء في العرض المدني [...]
ضبط مواطن يهرب دولارات مزورة في مطار بيروت