بيروت - لبنان 2019/09/17 م الموافق 1441/01/17 هـ

هروبًا من الواقع الإنسانيّ.. كلاب بشريّة في شوارع الغرب

حجم الخط


باتت الكلاب البشرية ظاهرة سريعة الانتشار في الغرب، وهي عبارة عن ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣﻦ ﺍﻷﺷﺨﺎﺹ، ﻳﻠﺒﺴﻮﻥ ﺛﻴﺎﺏ ﺍﻟﻜﻼﺏ، ويأكلون طعامهم ويتصرفون مثلهم، ﻭﻳﺴﻴﺮﻭﻥ ﻋﻠﻰ ﺃﺭﺑﻌﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﻮﺍﺭﻉ، ﻭﻳﻌﺮﺿﻮﻥ ﺃﻧﻔﺴﻬﻢ ﻟﻠﺘﺒﻨﻲ ﻛﺤﻴﻮﺍﻧﺎﺕ ﺃﻟﻴﻔﺔ ﻋﻠﻰ ﺍلإﺘﺮﻧﺖ، ﻣﻘﺎﺑﻞ ﻣﺒﺎﻟﻎ ﻣﺎﻟﻴﺔ ﻗﺪ ﺗﺼﻞ إلى 70 ﺃﻟﻒ ﺩﻭﻻﺭ .

ﻋﺪﺩﻫﻢ ﻳﺘﺠﺎﻭﺯ 10,000 ﻛﻠﺐ ﺑﺸﺮﻱ ﻓﻲ ﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺎ ﻭﺣﺪﻫﺎ، كما انتشرت هذه الظﺎﻫﺮﺓ ﻓﻲ ﺩﻭﻝ ﻣﺜﻞ ﻛﻨﺪﺍ ﻭأمرﻳﻜﺎ ﻭ أسترﺍﻟﻴﺎ، ﻭﺃﻏﻠﺒﻬﻢ يفعلون ﺫﻟﻚ ﻷﻏﺮﺍﺽ ﺟﻨﺴﻴﺔ، أو ﻣﻦ أجل ﺍﻟﻤﺎﻝ، كما أن الكثير منهم من عائلات ثرية، وفق ما ذكرت صحيفة الديلي ميل البريطانية.

وفي مقابلة مع أحد الكلاب البشرية، يدعى كولين، إتضح أنه كاتب وأكاديمي في إحدى الجامعات، وقد أبلغ كولين معد البرنامج أنه يهوى التصرف كالكلاب، لأن هذا التصرف يساعده على الهروب من الضغوط التي يواجهها في العمل والحياة.

من الناحية النفسية، صنّف ﺃﻃﺒﺎﺀ ﻋﻠﻢ ﺍﻟﻨﻔﺲ ﻫﺆﻻﺀ، ﻋﻠﻰ أنهم ﻣﺼﺎﺑﻮﻥ ﺑاﺿﻄﺮﺍﺏ ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ ﺍﻹﺟﺘﻨﺎﺑﻲ، ﻭﺍﻟﺬﻱ ﻣﻦ ﺃﻋﺮﺍﺿﻪ إﺣﺘﻘﺎﺭ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﻭ ﺗﻌﺬﻳﺐ ﺍﻟﻨﻔﺲ ‏(ﺍﻟﻤﺎﺯﻭﺧﻴﺔ).


اعداد "اللواء"


أخبار ذات صلة

في 7 أيام فقط.. الأميبا آكلة الدماغ فتكت بليلي
خطوات سهلة لاستعادة رسائل "واتساب" المحذوفة!
المرصد السوري: طائرات مجهولة تشن ضربات على مواقع إيرانية في [...]