بيروت - لبنان 2019/10/19 م الموافق 1441/02/19 هـ

تحذير من "الإرهاب النووي".. تهديد عالمي لن يستثني أحداً!

حجم الخط

حذّر المدير العام للوكالة المغربية المختصة بالأمن النووي والإشعاعي، الخمار المرابط، من أخطار "الإرهاب النووي"، مشيرا إلى أن هذا التهديد عالمي، ولا يمكن أن تكون أية دولة بمنأى عنه.

ونقلت وسائل إعلام مغربية عن المرابط تحذيره خطورة الإرهاب النووي، مشيرا إلى أنه "قد يقع عمل إرهابي تُستعمل فيه المواد النووية أو الإشعاعية في بلد ما، لكن المواد المشعّة تنتقل إلى بلدان أخرى، فهي عابرة للحدود".

وأكد أن بلاده تعد نموذجا لأنها "صادقت على كل المعاهدات والاتفاقيات الدولية المتعلقة بالحماية من مخاطر الاستعمالات النووية والإشعاعية"، مضيفا تأكيده: "نفعل أقصى ما في وُسعنا مع الهيئات الشريكة، لتقليل خطر الإرهاب النووي، الذي أضحى عالميا".

ولدى المغرب مفاعل نووي بحثي صغير قوته 3 ميغاواط، تم التعاقد عليه مع شركة "جنيرال أتوميك" عام 1980، وقد شيد في منطقة المعمورة، وبدأ تشغيله صيف عام 1999، وهو ينتج نظائر مشعة تستخدم في مجالي الطب والصناعة.

ويوجد أيضاً أكثر من ألف منبع مشع في المغرب، تتعلق أيضا بالتشخيص والعلاج والطب النووي"، إضافة إلى "124 مركزا للطب النووي في المغرب تُستعمل فيها المواد المشعّة ضد بعض الأمراض كالسرطان"، كما كشف المرابط.

المصدر: "هسبريس + اللواء"


أخبار ذات صلة

احتجاجات لبنان.. تظاهرة ألفية في جل الديب
إشكال بين متظاهري ساحة الشهداء
المتظاهرون في رياض الصلح يطلقون المفرقعات النارية على وقع الشعارات [...]