بيروت - لبنان 2018/08/17 م الموافق 1439/12/04 هـ

تعرَّف على مطعم شاكيرا وبيكيه «بلو سبوت» في برشلونة!

حجم الخط

يبدو من الواضح أن مطعم «بلو سبوت» أضحى من الوجهات المميزة والدارجة خلال هذا الصيف في مدينة برشلونة الإسبانية. ويعود ذلك إلى أن هذا المطعم يقع في مبنى يطل على أفضل منطقة على شاطئ البحر، كما يتميز بسطح مبنى يمكنك من رؤية كافة أرجاء المدينة من جميع الاتجاهات. وقد تميزت وجبات هذا المطعم بخفتها، بالإضافة إلى الأجواء الاحتفالية ليلاً ونهاراً. وبغضِّ النظر عن جميع هذه العوامل، فإن شراكة المغنية شاكيرا ولاعب كرة القدم جيرارد بيكيه مثّلت عاملاً محفزاً لنجاح هذا المطعم، وفق ما أوردت صحيفة El Confidencial الإسبانية.


تعود فكرة هذه المشروع إلى السنة الماضية، حيث التقى اللاعب جيرارد بيكيه مع توماس ترويلا، وهو رجل أعمال في قطاع المطاعم، من أجل خوض مغامرة جديدة. وقد حضر هذا اللقاء أيضاً كل من رجل الأعمال بيريكو كورتاس وخوان ماس، فضلاً عن شقيق بيكيه، مارك. علاوةً على ذلك، شجع موقع المطعم على الشروع فيه بسرعة، حيث يقع المبنى بين فندق دبليو برشلونة وشركات الماركة التجارية Desigual، كما يطل مباشرة على البحر وتحيط به الكثير من المباني الشهيرة. ويقع مطعم «بلو سبوت» في الطابق الثامن، الذي يمكن الوصول إليه عبر المصعد، ويعد المكان الجدير بالزيارة خلال هذا الصيف.


استثمار لأول مرة

تعد شراكة شاكيرا في مشروع المطعم إضافة في حد ذاتها ستسهم في إنجاحه، على الرغم من أن شاكيرا تستثمر لأول مرة في إسبانيا بفضل هذا المشروع، وكما يبدو جلياً فإن المغنية ستقيم في هذا البلد بشكل دائم. ففي نهاية سنة 2017، أنشأت شاكيرا شركة أخرى تحت اسم « Global Golden Tour SL «، المختصة في إدارة الموسيقى، في مجال بعيد كل البعد عن المشروع الذي جمعها مع بيكيه في برشلونة.


وكثيراً ما يكون كل من بيكيه وشاكيرا حاضريْن في هذا المطعم، حيث دائماً ما ينشران صورهما في المطعم على مواقع التواصل الاجتماعي. فعلى سبيل المثال، توّجت المغنية حفليها في مدينة برشلونة بإقامة احتفال آخر في المطعم. وقد نشرت شاكيرا مقطع الاحتفال على حسابها بإنستغرام، وقد بدت مسرورة جداً رفقة شريكها وعائلتها، فضلاً عن فريق عملها، دون أن ننسى بطبيعة الحال مناظر مدينة برشلونة الرائعة انطلاقاً من المبنى.

وفي عطلة نهاية الأسبوع الماضية، اجتمع بيكيه مع بعض الأصدقاء في مطعمه «بلو سبوت» من أجل تناول العشاء، ونشر مقطع فيديو على حسابه بإنستغرام وهو جالس إلى الطاولة. وليست هذه المقاطع طريقة للدعاية بالضرورة؛ لأن المكان في حد ذاته مذهل للغاية، ولكن بيكيه وشاكيرا يعدان عنصراً إيجابياً في دعم نجاح المطعم أيضاً.

المطعم لا يحتاج إلى دعاية

وقد افتُتح المطعم منذ شهر فقط. وتعود ملكية مكانه إلى شركة تدعى Compañía de Lobos En التي تمتلك سلسلة من المطاعم العصرية في كل من العاصمة مدريد ومدينة برشلونة على غرار مطعم «بوسكو دي لوبوس» و»غاييتو». ووفقاً لموقع Tripadvisor، الذي لا يحظى كثيراً بثقة أصحاب المطاعم ولكن الكثير من الزبائن يعتمدون عليه، فإن مطعم « بلو سبوت» حظي بانطباعات إيجابية من الزبائن، خاصة فيما يخص الأسعار والجودة، حيث يتراوح سعر الوجبة بالنسبة للشخص الواحد بين 40 و60 يورو.

ويقدم المطعم بالأساس أطباقاً متوسطية صحية، كما يعد السمك المشوي من أبرز المأكولات المتوافرة في المطعم، إلى جانب الحساء البارد بنكهة السلطعون، والأرز وأجود أنواع الأسماك. ويترأس كل من الطاهي أليكس دوران وماريانو ثيتاريو المطبخ، حيث يعملان كل ليلة على تقديم كافة الأطباق بدقة متناهية.

كما خصص المطعم مكاناً لشرب كوكتيل منعش وبارد والاستمتاع بأجمل المناظر، وحيث سيكون من الممكن لقاء الشريكين بيكيه وشاكيرا الشهيرين في إحدى المرات.



أخبار ذات صلة

نادين الراسي توجه رسالة للرئيس عون... ماذا طلبت منه؟
ليلة طربية مع الفنان كاظم الساهر في زحلة
القيصر يُغني للعشاق في زحلة
نوال الزغبي: الأسود بيلبقلي وليس هناك خلاف مع أليسا!