بيروت - لبنان 2020/05/31 م الموافق 1441/10/08 هـ

كورونا علّم إليسا الطبخ

حجم الخط

أطلت الفنانة اللبنانية إليسا عبر مداخلة هاتفية ضمن برنامج «التاسعة» مع الإعلامي وائل الإبراشي، متحدثة عن يومياتها في الحجر المنزلي ورأيها بما يحصل حول العالم بسبب فيروس كورونا.

قال النجمة اللبنانية أنها تؤمن دائما بنظرية المؤامرة وبرأيها الشخصي أن أزمة كورونا وراءها هدف سياسي، معقبة: «علاج الفيروس موجود وسيظهر قريبًا».

وقالت إليسا، إنها قامت بإطلاق أغنية «هنغني كمان وكمان» خلال العزل المنزلي ضمن ألبوم لها لكي تبث البهجة والطاقة الإيجابية بين الناس، ولأنها رأت أن كلمات الأغنية معبرة للغاية عن ظروف العالم في التعامل مع كورونا، داعية جمهورها إلى التأقلم مع الوضع الحالي.

وأكدت إليسا أن كورونا أجبرتها على دخول المطبخ الذي لم تكن تدخله سابقا، وأنها حضرت بعض الأطباق بنفسها لأول مرة مثل السباغيتي والكنوا مع البندورة معلقة: «صرت أطبخ، وأقوم بالأعمال المنزلية وصرت اعرف شو في ببيتي».

وعن يومياتها خلال الحجر، قالت إليسا إنها تستيقظ مبكرا وتتحدث إلى أصدقائها ومن ثم تباشر ممارسة رياضتها ولاحقا تأخذ كلبتها بنزهة صغيرة، وفي بعض الأوقات تذهب لزيارة والدتها للاطمئنان عليها لكن بحذر ومن بعيد.

وأوضحت إليسا أنها كمواطنة لبنانية تعودت على ظروف الحرب لذلك فترة الحظر المنزلي تعتبر عادية بالنسبة لها، مطالبة جمهورها بتفادي الاكتئاب لأن فترة كورونا تعتبر مؤقتة يمر بها العالم كله.

وعن ظهور هيفاء وهبي معها خلال أغنيتها الجديدة، قالت إنها من اختارتها بالأخص لطبيعة شخصيتها المحبوبة للجمهور، وحددت أن يكون الظهور بملابس المنزل لتشجيع الجمهور على الالتزام بالعزل المنزلي.

وأشارت إليسا إلى أن علاقتها مؤخرا بهيفاء جيدة جدا، وأن هيفاء وافقت فورا على الظهور معها بالأغنية من دون التدقيق بالتفاصيل.

وقالت الفنانة اللبنانية إن كورونا والعزل المنزلي الذي جاء على إثر انتشار الفيروس، استطاع إخراج الجيد والسيئ من الأشخاص، مؤكدة أن كثيرين أخرجوا السيئ من شخصياتهم خلال هذه الفترة الصعبة.

(وكالات)



أخبار ذات صلة

انطلاق ثورة «ضد العنصرية» في المدن الأميركية ومواجهات دموية مع [...]
العراق أمام طريقين: سنغافورة أو لبنان
الكاظمي يتحضر للمواجهة الكبرى.. هل الحوار الاستراتيجي بين واشنطن وبغداد [...]