بيروت - لبنان 2020/04/03 م الموافق 1441/08/09 هـ

مخرجة سورية تطلق صرخة..أين معاناة إدلب مع تفشّي "كورونا"؟

حجم الخط

هيمن تفشّي فيروس "كورونا" على الأحداث حول العالم، وغابت الأزمة الانسانية في سوريا، وتحديدًا إدلب، عن الاهتمام العالمي. إلا أن المخرجة السورية وعد الخطيب أطلقت صرختها ليتذكّر العالم معاناة الشعب السوري. فماذا قالت؟
في رسالة مصورة بثتها عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي الجمعة، طالبت الخطيب المجتمع الدولي بتذكّر معاناة الشعب السوري تزامنًا مع الذكرى التاسعة لاندلاع الثورة السورية.


وقالت الخطيب: "أنا أعلم أن هذا وقت غامض بالنسبة لنا جميعًا، وأتفهم أنكم تواجهون وقتًا صعبًا، لأنني أعيش هذا الشعور مع عائلتي، لكن علينا جميعًا أن نتذكر أن هناك أناس يُعانون أكثر. هذا أيضًا وقت حرج للسوريين في إدلب".
واستهدفت الضربات في إدلب منشآت طبية متضررة أصلًا بشكل كبير بعد تسع سنوات من الحرب التي بدأت بعد ثورة "خرج الناس فيها ينشدون الحرية"، بحسب الخطيب.
وطالبت الناس بأن يستقطعوا 95 دقيقة من وقتهم ليشاهدوا فيلمها "إلى سما" لفهم معاناة السوريين الذين يعيشون تحت الحصار.
ويثير احتمال تفشي الفيروس القلق، خصوصًا بالنسبة لمنطقة إدلب الواقعة في شمال غرب سوريا، في ظلّ الأوضاع الكارثية التي يعيشها المدنيون تحت القصف، وتهديد حياة ثلاثة ملايين شخص محاصرين في ظروف إنسانية بالغة الصعوبة.



أخبار ذات صلة

طائرات الشرق الأوسط بانتظار المساهمة بالعودة
إعادة المغتربين بين الحسابات السياسية والعوائق اللوجستية
دياب والحريري يشتريان الوقت... حتى الجولة المقبلة!
نيمار يتبرع سراً