بيروت - لبنان 2022/08/15 م الموافق 1444/01/17 هـ

ميقاتي رأس اجتماعاً للجنة الامن الغذائي وطلب من العراق تمديد عقد الفيول لمدة عام

الرئيس ميقاتي مترئساً اجتماع لجنة الأمن الغذائي (دالاتي ونهرا)
حجم الخط

ترأس رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي اجتماع «لجنة الأمن الغذائي» قبل ظهر امس في السراي الحكومي وشارك فيه كل من وزراء الدفاع الوطني موريس سليم، الداخلية والبلديات بسام مولوي، الصناعة جورج بوشكيان، الثقافة محمد مرتضى، الزراعة عباس الحاج حسن، الاقتصاد والتجارة أمين سلام والمدير العام لرئاسة الجمهورية أنطوان شقير. 
بعد اللقاء قال سلام: «بحثت اللجنة في ثلاثة مواضيع تعني المواطن وتحديدا في موضوع الامن الغذائي. اولا: تطرق الاجتماع الى موضوع انتهاء ازمة الخبز وتواجده في السوق اللبنانية نتيجة العمل الدؤوب مع كافة الاجهزة مشكورة، وكلنا امل وثقة انه في حال استمر العمل بالوتيرة الحالية فلن تكون هناك ازمة خبز مجددا، خصوصا ان قرض البنك الدولي سيكون قيد التنفيذ خلال فترة شهر من الان، والاعتمادات ستبقى مفتوحة لاستيراد القمح حتى تنفيذ القرض. 
وقال انه نظرا للظروف الاستثنائية تقرر اتخاذ قرار لدعم المزارع جاء فيه: «نظرا لعدم إمكانية انعقاد مجلس الوزراء في المرحلة الراهنة، ونظراً للضرورة والعجلة، وبعد اطلاع  رئيس الجمهورية، وتشجيعاً للانتاج الداخلي وتحفيزاً لمزارعي القمح الصلب والطري والشعير، يطلب إليكم الإشراف على شراء القمح المنتج في لبنان والتي تبلغ كميته 40 ألف طن تقريباً من قبل المطاحن المحلية، وذلك وفقاً لآلية تصدر عنا بناء لاقتراحكم واقتراح  وزير الزراعة، على أن يُعرض الموضوع لاحقاً على أول جلسة لمجلس الوزراء على سبيل التسوية». 
واشار ان الرئيس ميقاتي طلب  اتخاذ  كل ما يتوجب من الإجراءات القاسية للرقابة من قبل مديرية حماية المستهلك في وزارة الإقتصاد في الأسابيع والأشهر المقبلة، لمراقبة السوق والأسعار في كافة القطاعات.
بدوره قال الحاج حسن: «هناك اتفاق بعد النقاش في اللجنة مع رئيس الجمهورية والرئيس ميقاتي على الانطلاق فورا بشراء القمح من قبل وزارة الاقتصاد، وبالتالي نحن اليوم امام رسالة إيجابية للداخل اللبناني ولمزارعي القمح الطري والصلب والشعير تؤكد بأننا سنشتري، وستتحدد الآلية إن شاء الله خلال الساعات المقبلة، وهذا ما أكد عليه وزير الإقتصاد». 
وإستقبل الرئيس ميقاتي سفير العراق في لبنان حيدر البراك وسلمه رسالة الى الحكومة العراقية تطلب تمديد العقد مع لبنان لتزويده بالفيول لمدة سنة.  
كما التقى النائب السابق محمد الحجار الذي قال: «كانت مناسبة بحثنا فيها الأوضاع السياسية العامة وأوضاع البلد، وتمنيت له التوفيق بالمهام الموكلة اليه للتمكن من الإسراع في إخراج البلد من الأزمات والتحديات التي يمر بها، و«نقلت الى الرئيس ميقاتي معاناة أهالي بلدات إقليم الخروب، في موضوع الكهرباء ولكن الفارق ان في إقليم الخروب هناك معامل مائية ومعامل كهربائية، وطلبت أن يكون هناك عدالة في توزيع الكهرباء وتحديدا الكهرباء التي تنتجها المعامل المائية. وقد وعدني الرئيس ميقاتي بأن يصار الى الدعوة لاجتماع في القريب العاجل لبت هذه المواضيع. 
واستقبل الرئيس ميقاتي وفدا من «الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم» برئاسة نبيل شرتوني، الذي قال:«عرضنا له اعمال وانجازات الجامعة،وما يقوم به الاغتراب من نشاطات. ونحن في صدد التحضير لمؤتمر اقتصادي اغترابي سيعقد في 18 آب في  لبنان، وستشارك فيه وجوه اغترابية من القارات الخمس. 
وإستقبل رئيس الحكومة مفتي بعلبك السابق الشيخ بكر الرفاعي.


أخبار ذات صلة

ظهور ويل سميث وزوجته للمرة الأولى بعد حادثة الصفعة
زيلينسكي يطالب جميع الأوكرانيين والعالم الحر ببذل كل جهد كي [...]
جعجع: بدنا رئيس رجال يتحدى باسيل وحزب الله