بيروت - لبنان 2023/01/29 م الموافق 1444/07/07 هـ

ارتفاع الدولار يحرّك الشارع.. قطع للطرقات بالإطارات المشتعلة

دعوة لتحديد موعد لإنتفاضة «النقل البري».. وتحذيرات من كارثة غذائية

قطع طريق صيدا القديمة بالاطارات المشتعلة (طلال سلمان)
حجم الخط

احتجاجاً على ارتفاع سعر صرف الدولار، وتردي الأوضاع المعيشية من دون أن يرفّ جفن لمن يفقدون جلسات انتخاب الرئيس نصابها أو يفصحون عن مرشّحهم لتسلك العملية الديمقراطية طريقها، أقدم عدد من المواطنين على قطع عدد من الطرقات.
فقد قطع محتجّون على تردّي الأوضاع المعيشية وتدهور سعر صرف الليرة اللبنانية أمام الدولار طريق طرابلس ـ بيروت الدولي في الاتجاهين عند نقطة منتجع «البالما»، بعدما أشعلوا إطارات السيّارات ووضعوا الحجارة وركنوا السيارات وسط الطريق. ولاحقاً، حضرت قوة من الجيش اللبناني إلى المكان وأعادت فتح الطريق.
كما قطع عدد من الشبان الطريق عند خط صيدا القديمة - الشياح في الاتجاهين بالإطارات المشتعلة، كما قطع طريق سليم سلام باتجاه بيروت، وقطع طريق قصقص بالاتجاهين.
قطع الطريق في محلة الجناح أول جسر الماريوت بواسطة الاطارات المشتعلة من قبل بعض المحتجين.
وعمد عدد من الشبان إلى قطع الطريق عند مستديرة القناية في مدينة صيدا، كما تم قطع طريق دوار أبو علي بالاطارات المشتعلة عند المدخل الشمالي لمدينة طرابلس.
وقطع اوتوستراد صيدا - صور مفرق البابلية في الاتجاهين.
 وفي السياق، أبدى رئيس نقابة مستوردي المواد الغذائية هاني بحصلي «أسفه الشديد للإرتفاعات المتتالية لسعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية، والذي سيؤدي الى مزيد من التداعيات الإقتصادية والمعيشية والحياتية».ووصف بحصلي، في بيان، بلوغ سعر صرف الدولار عتبة الـ55 ألف ليرة بالكارثة، «لأنه سيكون لهذا الأمر إنعكاسات سلبية على معيشة المواطنين بالدرجة الأولى وعلى المؤسسات والأسواق».وحذر من أن الأمن الغذائي للبنانيين بات على وشك الإهتزاز، لعدم تمكن شريحة واسعة منهم من الحصول على كل إحتياجاتهم من السلع والمنتجات الغذائية بسبب إرتفاع الأسعار جراء إرتفاع سعر الدولار.الغذاء في خطر:  
بدوره، أعلن رئيس اتحادات ونقابات قطاع النقل البري بسام طليس في بيان، أنه «مع الارتفاع الجنوني لسعر الدولار وانعكاسه على اسعار المحروقات وقطع الغيار وكلفة المعيشة وتأثيره على السائقين العموميين يقابله لامبالاة من قبل المسؤولين، وحيث ان الامر لم يعد يحتمل من قبل السائقين العوميين على كل الاراضي اللبنانية وبجميع فئاتهم. ادعو الزملاء رؤساء واعضاء اتحادات ونقابات قطاع النقل البري بجميع فئاتهم (سيارات، فانات، اوتوبيسات، شاحنات، صهاريج، موزعي محروقات، موزعي غاز...) ورؤساء المواقف ومسؤولي الخطوط الى اجتماع الساعة العاشرة والنصف قبل ظهر يوم الاثنين في 30/1/2023 في مقر الاتحاد العمالي العام لمناقشة الخطوات التصعيدية اللازمة وتحديد موعد انتفاضة قطاع النقل البري على جميع الاراضي اللبنانية».


أخبار ذات صلة

تيمور جنبلاط يزور أبي المنى: الوطن أحوج ما يكون اليوم [...]
الصفاء يتوج بطلا للبنان تحت 16 عاما بالعلامة الكاملة
"يوم بترولي" طويل.. "قطر للطاقة" تنضم رسمياً لكونسورتيوم التنقيب عن [...]