بيروت - لبنان 2023/01/29 م الموافق 1444/07/07 هـ

أحقر درس في البشرية

حجم الخط

في إحدى المناسبات طلب ستالين دجاجة حية أراد أن يجعل منها درساً وعبرة لفريق من أعوانه .
أمسك الدجاجة بقوة في يد وبدأ ينتف ريشها في اليد الأخرى، تحركت الدجاجة بقوة لتخلص نفسها دون فائدة حتى تم نتف ريش الدجاجة بالكامل.
قال ستالين لرفاقه الآن ترقبوا ماذا سيحصل، وضع الدجاجة على الأرض وابتعد عنها وبيده قطع من الشعير، فوجئ الجميع وهم يرون الدجاجة المرعوبة تركض نحوه وتتعلق ببنطاله، فرمى لها شيئاً من الطعام بيده وبدأ يتنقل في أرجاء الغرفة والدجاجة تتبعه أينما ذهب، عندها التفت ستالين إلى رفقائه المذهولين، وقال بهدوء: هكذا يمكنكم أن تحكموا الناس، أرأيتم كيف لحقتني تلك الدجاجة لتأكل بالرغم من الألم الذي سببته لها؟، فهناك ناس مثل تلك الدجاجة .. ستلحق مستغليها مهما أفرطوا في تعذيبها.
وهكذا في لبنان، كلما افرط الحكام بتعذيب الشعب، كلما زادوا ارتباطا بهم، ظناً منهم انهم يحمونهم.
وتطور الاحداث على مدى الثلاث سنوات الاخيرة يثبت ذلك، فعلى الرغم من وصول سعر صرف الدولار الى ٥٥ ألف ليرة، وانقطاع الادوية، وحليب الاطفال، ووصول سعر صفيحة البنزين الى عتبة المليون ليرة، لا نرى في الشوارع الا بعض الشبان المحتجين، من دون ان نرى أي انتفاضة تُذكر بوجه من اوصلوا لبنان الى هذا الحال.


أخبار ذات صلة

تيمور جنبلاط يزور أبي المنى: الوطن أحوج ما يكون اليوم [...]
الصفاء يتوج بطلا للبنان تحت 16 عاما بالعلامة الكاملة
"يوم بترولي" طويل.. "قطر للطاقة" تنضم رسمياً لكونسورتيوم التنقيب عن [...]