بيروت - لبنان 2023/01/29 م الموافق 1444/07/07 هـ

اتفاق أميركي ألماني لتزويد أوكرانيا بدبابات أبرامز وليوبارد

جنود أوكرانيون خلال عمليات خاصة ضد القوات الروسية قرب باخموت
حجم الخط

أفادت وكالة الأنباء الألمانية بأن المستشار الألماني أولاف شولتز وافق أمس على تزويد أوكرانيا بدبابات ليوبارد القتالية، في حين نقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤولين أميركيين أن إعلان واشنطن عن صفقة دبابات أبرامز الأميركية إلى كييف سيكون بالتزامن مع الإعلان الألماني.
وفي وقت سابق أمس كشفت صحيفة وول ستريت جورنال، عن اتفاق بين واشنطن وبرلين لإرسال دبابات «أبرامز إم 1» إلى أوكرانياً، متوقعة أن يجري الإعلان عن خطوة التسليم في وقت لاحق من الأسبوع الجاري.
ونقلت صحيفة وول سيتريت جورنال عن مسؤولين أميركيين قولهم إن الولايات المتحدة تتجه إلى إرسال عدد مهم من دبابات «أبرامز إم 1» إلى أوكرانيا، موضحين أن البيت الأبيض قبل بشكل غير معلن رسمياً حتى الآن، بمنح دبابات «أبرامز» لكييف.
وكان شولتز قد أعطى موافقته رسمياً، على أن تقوم دول أوروبية أخرى مثل بولندا بإرسال دبابات «ليوبارد» إلى أوكرانيا، بموجب التفاهم الذي تحدثت عنه «وول ستريت جورنال»، تقبل ألمانيا بإرسال عدد محدود من دباباتها «ليوبارد 2» إلى أوكرانيا، إلى جانب السماح لدول أخرى مثل بولندا بأن تقدمها لأوكرانيا.
ومن شأن هذا التفاهم أن يضع حداً لخلافات ديبلوماسية بين الدول الداعمة لأوكرانيا بهدف تمكينها من التصدي للعمليات العسكرية التي أطلقتها روسيا في 24 شباط الماضي.
ويأتي الاتفاق حول الإمداد بالدبابات، بينما تستعد أوكرانيا لشن هجوم مضاد، في محاولة لاستعادة السيطرة على مناطق سيطرت عليها روسيا شرقي البلاد، وسط معارك ضارية.
وجاء هذا التفاهم البارز بعد اتصال بين الرئيس الأميركي جو بايدن والمستشار الألماني أولاف شولتز، في 17 كانون الثاني الجاري، فوافقت واشنطن على إرسال دبابات «أبرامز إم 1».
ونقلت «وول ستريت جورنال» عن مسؤول ألماني كبير، أن إرسال الدبابات إلى أوكرانيا كان مثار مفاوضات حامية بين برلين وواشنطن طيلة أسبوع، فيما بدا حالياً أن المسألة في الطريق إلى الحل.
في غضون ذلك، حذرت روسيا واشنطن وحلفاءها من المضي قدماً في دعم أوكرانيا، قائلة إن تقديم أسلحة متطورة لكييف يزيد من خطر الانزلاق وحصول اصطدام أوسع نطاقاً.
في الأثناء قال ديمتري ميدفيديف نائب رئيس مجلس الأمن الروسي أمس إن مخزون البلاد من الأسلحة يكفي لمواصلة القتال في أوكرانيا، في حين أعلن الرئيس فلاديمير بوتين أن إنتاج صواريخ الدفاع الجوي الشبيهة بنظام باتريوت الأميركي تضاعف 3 مرات، وذلك ردا على تقارير غربية أفادت بأن روسيا تعاني من نفاد الصواريخ والمدفعية.
(الوكالات)


أخبار ذات صلة

الرئيس التنفيذي لشركة "إيني": مشروع التنقيب عن النفط يعزّز اقتصاد [...]
لبنان الجديد وانهيار العدالة
الرئيس التنفيذي لـ"توتال إنيرجيز": نحن هنا لاننا حصلنا على ضمانات [...]