بيروت - لبنان 2022/05/24 م الموافق 1443/10/22 هـ

الإمارات تفقد الشيخ خليفة بن زايد رائد التحديث

رئيس دولة الإمارات العربية الراحل الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان
حجم الخط

توفي رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان الجمعة عن عمر يناهز 73 عاما، بحسب ما أعلنت وكالة أنباء الإمارات وتم إعلان الحداد أربعين يوما.
وقالت الوكالة «تنعى وزارة شؤون الرئاسة إلى شعب دولة الإمارات والأمتين العربية والإسلامية والعالم أجمع قائد الوطن وراعي مسيرته الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة الذي انتقل إلى جوار ربه ... اليوم الجمعة 13 أيار».
وأعلنت الإمارات الحداد مدة أربعين يوما اعتبارا من الامس وتنكيس الأعلام بالإضافة إلى تعطيل العمل «في الوزارات والدوائر والمؤسسات الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص 3 أيام».
واقيمت صلاة الجنازة مساء امس، بحسب وكالة أنباء الإمارات.
ونعى ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان شقيقه قائلا في تغريدة على تويتر « فقدت الإمارات ابنها البار وقائد مرحلة التمكين وأمين رحلتها المباركة.. مواقفه وإنجازاته وحكمته وعطاؤه ومبادراته في كل زاوية من زوايا الوطن».
وأضاف الشيخ محمد «خليفة بن زايد، أخي وعضيدي ومعلمي، رحمك الله بواسع رحمته وأدخلك في رضوانه وجنانه».
ومن جانبه، نعى حاكم دبي ورئيس حكومة الإمارات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الشيخ خليفة قائلا إنه «أدى أمانته.. وخدم رعيته .. وأحب شعبه».
وكان الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رائدا للتحديث على النسق الغربي، وساعده أسلوبه المتواضع في قيادة سفينة البلاد وسط أمواج حقبة متوترة في السياسات الإقليمية من خلال تقريب المسافات مع واشنطن وحلفائها، بما في ذلك إسرائيل.
شغل الشيخ خليفة المولود عام 1948 منصب حاكم أغنى إمارة وهي أبو ظبي إلى جانب رئاسة الدولة، منذ وفاة والده الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان سنة 2004، لكنه لم يظهر في المناسبات العامة سوى مرات نادرة منذ إصابته بجلطة دماغية في 2014.
منذ ذلك الحين، يتولى سلطات شرفية، وسمح لأخيه غير الشقيق، ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد، بتولي مقاليد السلطة الفعلية. اتبعت الإمارات سياسة خارجية متشددة إزاء إيران والجماعات الإسلامية.
وساعدت سماته الشخصية وأسلوبه الذي يتسم بالدقة في الحفاظ على روابط الأسرة الحاكمة مع العشائر المهمة وزعماء الإمارات الأخرى خلال تداعيات أزمة الديون في دبي عام 2009، وخلال حقبة متوترة في السياسة الإقليمية.
كان الشيخ خليفة، وهو الأكبر بين أبناء الشيخ زايد التسعة عشر، مديرا ماليا يتسم بالدقة وكان حريصا على تحديث دولة الإمارات العربية المتحدة، المنتجة للنفط والعضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك). وحتى قبل وفاة الوالد، لعب الشيخ خليفة دورا محوريا لفترة طويلة في إدارة الإمارات بسبب مرض والده والتركيز على الشؤون الخارجية.
ونعى رؤوساء دول عربية واجنبية الشيخ زايد.
وأعرب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، عن بالغ التعزية والمواساة لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، وعائلة آل نهيان الكريمة والشعب الإماراتي الشقيق، وللأمتين العربية والإسلامية في وفاة قائد قدم الكثير لشعبه وأمته والعالم.
ووجه الرئيس الاميركي جو بايدن تحية لذكرى رئيس الإمارات واصفا إياه بـ «الشريك الحقيقي» للولايات المتحدة.
وقدم الرئيس السوري بشار الأسد تعازيه «باسمه وباسم الشعب العربي السوري لقادة دولة الإمارات العربية المتحدة وللشعب الإماراتي الشقيق».
وكتب أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في تغريدة على تويتر «تلقينا نبأ وفاة أخي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وإني إذ أعرب لأسرته الكريمة ولشعب الإمارات الشقيق عن أحرّ التعازي.
وقدم رئيس الوزراء الاسرائيلي نفتالي بينيت تعازيه بوفاة الشيخ خليفة.
و نعى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، لبلاده وشعب الإماراتي والأمة العربية والاسلامية «أخا وصديقا من أعز الرجال»، معربا عن خالص عزائه لأسرة آل نهيان الكريمة وحكام وشيوخ وشعب دولة الإمارات الشقيقة.
كما نعى الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وفاة رئيس الإمارات الشيخ خليفة بن زايد، معلنا حالة الحداد وتنكيس الأعلام ليوم واحد في بلاده.


أخبار ذات صلة

غريو من بعبدا: ماكرون مستمر في دعم لبنان وشعبه
قتيل صدما على اوتوستراد زفتا دير الزهراني
الناتو: بوتين لم يحقق أهدافه الاستراتيجية في أوكرانيا وحسب